أصدرت اللجنة التحضيرية للندوة الدولية :( طباعة القرآن الكريم ونشره بين الواقع والمأمول) دليلا للباحثين المشاركين في ستة مجلدات

المدينة المنورة ــ واس

أصدرت اللجنة التحضيرية للندوة الدولية :( طباعة القرآن الكريم ونشره بين الواقع والمأمول) التي ينظمها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة اعتباراً من الثالث من شهر صفر القادم , دليلا للباحثين المشاركين في الندوة في ستة مجلدات .

وقال معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ في تقديمه لهذا الإصدار: إن المجمع صرح مبارك ماضٍ بفضل الله في خطواته الحثيثة ؛ لتحقيق رسالته التي حرص على بلوغها , وهي خدمة كتاب الله ــ عز وجل ـــ بالوسائل النافعة لعموم المسلمين , مضيفا أن هذه الندوة هي السابعة من عقد المجمع الفريد في سلسلة ندواته حيث يجتمع على مأدبته الفيف من أهل العلم والتخصص لدراسة مسيرة طباعة القرآن الكريم ونشره , وسبر قضاياها المتعددة , وما يعزز الخطوات البناءة لتقديم النص القرآني وفق أفضل الأساليب العلمية والتقنية .
وعد معاليه عقد هذه الندوة شاهداً جديداً يضيف إلى إنجازات المجمع العلمية ما يترجم رسالته المنوطة به على نحو عملي هادف , حيث تتارى إصداراته الرصينة في مجال علوم القرآن , ويتم طباعتها وتهدى إلى عموم المسلمين مصاحف متقنة بالروايات المشهورة في العالم الإسلامي .
وعبر معالي المشرف العام على المجمع أن يكون بين أيدي الباحثين المهتمين بمسيرة طباعة المصحف الشريف هذه البحوث العلمية الموثقة , مؤملا أن يفيدوا منها لترقية أعمالهم وجهودهم التي يبذلونها لخدمة كتاب الله .
وسأل المولى عز وجل أن يثيب خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود , وسمو ولي عهده الأمين وسمو وليّ وليّ العهد , حفظهم الله .

*رابط الخبر:

http://www.spa.gov.sa/details.php?id=1295197

هذه التدوينة كُتبت في التصنيف غير مصنف. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليق